تاريخ الخبر :2021-07-08

الكاتب :الموقع الرسمي للنادي الاهلي

الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي، حضر ظهر اليوم حفل تدشين كتاب «الآفاق المستقبلية للثقافة الرياضية» للدكتور أحمد الشريف، من خلال الصالون الثقافي للأهلي بمقر النادي بالجزيرة؛ انطلاقا من الدور المجتمعي للنادي، وسط حشد من أبرز الشخصيات القيادية الرياضية والأكاديمية في مصر والإمارات والعالم العربي.
ويعد كتاب «الآفاق المستقبلية للثقافة الرياضية» الأول من نوعه، ويمثل خلاصة تجربة إنسانية وأكاديمية وبحثية للمؤلف على مدار عقود أسهمت في ترسيخ مفهوم الثقافة الرياضية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والوطن العربي، مما كان له الأثر الكبير في تشكيل الوعي بأهمية الرياضة في علوم الإدارة الحديثة، ودعم مسيرة بناء نهضة رياضية عربية قادرة على المنافسة عالميا.
ويتضمن الكتاب عدة فصول؛ يتحدث الفصل الأول عن الثقافة الرياضية في التراث الرياضي الإنساني، ويلقي الضوء على إسهامات الحضارات الفرعونية والإغريقية والرومانية في نشر الثقافة الرياضية، فيما يوضح الفصل الثاني دور الثقافة الرياضية في المشهد الثقافي العام من حيث مفهومها وتعريفها ونشأتها، بالإضافة إلى تصنيفها وعناصرها، فضلا عن وظائف الثقافة ودورها في التربية.
من جانبه أعرب الكابتن محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي عن سعادته بعودة نادي القرن لإقامة صالونه الثقافي المعروف تاريخيًا والذي يأتي انطلاقًا من الدور الثقافي والمجتمعي الذى يقوم به النادي.
وأضاف الخطيب: «المؤسسات الرياضية يبقى على عاتقها دور مهم للغاية يتمثل في إعادة ترسيخ وزرع القيم والسلوكيات الرياضية الحميدة فى نفوس الشباب».
وقال إن إصدار الدكتور أحمد الشريف لكتابه والإعلان اليوم عن تفاصيله عبر الصالون الثقافي للأهلي يعد استكمالًا لإصدارات سابقة في مجال الثقافة الرياضية، وكلها أمور إيجابية للغاية تخدم المجتمعات في بلداننا العربية.
وأشار رئيس النادي الأهلي إلى أن القيادات الرياضية للأندية والمؤسسات الرياضية والمجتمعية يقع على عاتقها مهمة المساهمة في تنشئة الشباب سلوكيًا ورياضيًا بالشكل الذى يحقق أكبر المكاسب الممكنة في هذا الأمر.
وأصاف: «من المهم جدًا أن تصل هذه المفاهيم إلى أكبر شريحة ممكنة في مجتمعاتنا لما لها من آثار إيجابية حال تحقيق ذلك في تشكيل سلوكيات الشباب بالمجتمع العربي».
وأوضح: «على شبابنا أن يعي أن الرياضة تبقى تنافسية في المقام الأول وليست حربًا، ومن ثم يأتي الدور الكبير لمثل هذه الإصدارات في ترسيخ معني الثقافة الرياضية لخلق كوادر وأجيال تعي تمام الوعي لمفهوم المنافسة الرياضية الشريفة بعيدًا عن التعصب».
وشدد الخطيب على أن كتاب «الآفاق المستقبلية للثقافة الرياضية» يعد استكمالًا لقامات كبيرة سبق أن تحدثت عن ملف الثقافة الرياضية ودورها المهم في توعية وتنشئة الشباب، وغيرها من الأمور التي تؤثر بقوة في سلوكيات المجتمعات والبلدان العربية».
وقال أحمد الشريف مؤلف الكتاب: «نتقدم بخالص الشكر والتقدير إلى النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب والأعضاء وجميع المسؤولين والمنتمين إلى هذا الصرح الرياضي العريق».
وأعرب أحمد الشريف عن أمله في أن يستفيد المعنيون بالشأن الرياضي في دول الوطن العربي والعالم من هذا الكتاب الذي يعد مساهمة فكرية عربية خالصة، تلقي الضوء على الأدوار الفعالة التي يمكن أن تلعبها الثقافة الرياضية في تشكيل القناعات الداعمة للممارسة الرياضية على المستوى التنافسي، علاوة على الرياضة من أجل الحياة.
الصالون الثقافي للأهلي يدشن كتاب «الآفاق المستقبلية للثقافة الرياضية»